..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

هدنة شهر رمضان لم تبصر النور والمعارضة السورية تنفي مزاعم روسيا باستخدام كيماوي

أسرة التحرير

11 يوليو 2013 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 2476

هدنة شهر رمضان لم تبصر النور والمعارضة السورية تنفي مزاعم روسيا باستخدام كيماوي

شـــــارك المادة

عناصر المادة

 

هدنة شهر رمضان لم تبصر النور:

لم تجد تمنيات ودعوات الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إلى هدنة بين المتقاتلين في سوريا خلال شهر رمضان المبارك أي ترجمة ميدانية غداة إطلاقها. وعلى الرغم من ترحيب الرئيس الجديد للائتلاف السوري المعارض أحمد الجربا، أول من أمس، بدعوة كي مون، فإن أيا من طرفي الصراع لم يأخذها على محمل الجد، فاستمرت الاشتباكات في عدد من المناطق السورية، خصوصا في محافظات حمص وريف دمشق وإدلب وحلب. (1)

أميركا ترد على روسيا: لا أدلة على استخدام المعارضة الكيماوي:

رفضت الولايات المتحدة الأميركية اتهامات روسية باستخدام المعارضة السورية غاز (السارين) في حلب خلال شهر مارس الماضي وتأكيدها على حصولها على أدلة على استخدام الثوار له في هجوم «خان العسل».
وردت المندوبة الأميركية الدائمة لدى الأمم المتحدة روزميري ديكارلو بعد جلسة مغلقة لمجلس الأمن الدولي على سؤال حول نتائج البحث الذي أجراه خبراء روس في سوريا حول استخدام أسلحة كيماوية في «خان العسل» قائلة «نحن قلنا ونواصل القول إننا لا نملك معلومات تدل على أن المعارضة قد حصلت أو استخدمت الأسلحة الكيماوية».
وأضافت ديكارلو «نحن على علم بالنتائج الروسية، وسندرس الأمر بشكل دقيق عندما نحصل على التقرير. لقد طالبنا الحكومة السورية مرارا بتوفير معلومات للأمم المتحدة حول احتمال استخدام الأسلحة الكيماوية بسوريا، لأن المنظمة الدولية تستطيع تقصي الحقائق بشكل مستقل.. ورغم سماح الحكومة السورية لفريق روسي بإجراء تحقيق على أراضيها، إلا أنها لم تسمح بدخول فريق الأمم المتحدة». (2)

مقتل شاعر سوري تحت التعذيب والإفراج عن صحفية:

قال ناشطون سوريون، إن شاعرا سورياً قتل تحت التعذيب في سجون النظام السوري بعد مرور يومين على اعتقاله.
وذكر ناشطون، اليوم الأربعاء، أن الشاعر وطبيب الأسنان، إياد شاهين، قضى في سجون أحد الأفرع الأمنية اليوم، بعد مرور نحو 48 ساعة على اعتقاله.
وأوضح أن السلطات السورية، أفرجت اليوم عن الصحفية السورية، شذى المداد، بعد مرور أكثر من ثمانية أشهر على اعتقالها.
وذكر المحامي والناشط الحقوقي ميشال شماس، أن محكمة قضايا الإرهاب أخلت سبيل المداد بكفالة قدرها 5 آلاف ليرة سورية.
وكان الفرع الداخلي في جهاز أمن الدولة اعتقل الصحفية شذى المداد بعد استدعائها للمراجعة في أوائل شهر نوفمبر الماضي. (3)

المعارضة السورية تنفي مزاعم روسيا باستخدام كيماوي:

نفى الائتلاف الوطني السوري المعارض اليوم الأربعاء، مزاعم روسيا بأن مقاتلي المعارضة أطلقوا مقذوفا مليئا بغاز السارين على ضاحية في مدينة حلب في مارس، وقال إنه يتعين السماح لمفتشي الأمم المتحدة بالتحقيق في الهجوم.
وقال دبلوماسيون غربيون، إن روسيا عرقلت مشروع قرار بمجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة هذا الأسبوع يطالب بالسماح لفريق دولي مكلف بالتحقيق في الأسلحة الكيماوية بزيارة سوريا وتمكينه من إجراء تحقيق "موضوعي".
وقال المتحدث باسم الائتلاف خالد صالح في بيان إن الجيش السوري الحر، يدين بقوة أي استخدام للأسلحة الكيماوية ضد السكان المدنيين، وينفي مزاعم روسيا بشأن استخدام الجيش السوري الحر للأسلحة الكيماوية في خان العسل في حلب.
وأضاف صالح، أن قوات الرئيس السوري بشار الأسد هي وحدها من يملك التكنولوجيا والقدرة والاستعداد لاستخدام هذه الأسلحة. (3)

الأسد تعليقا على تغيير قيادة حزب البعث: عندما يخطئ المسؤول يجب أن يحاسب:

انتقد الرئيس السوري بشار الأسد في مقابلة نشرتها اليوم الخميس صحيفة البعث، أداء مسؤولي حزب البعث السابقين بعد أيام من انتخاب قيادة قطرية جديدة، معتبرا أن المسؤول يجب أن يحاسب عندما يخطىء ولو وصل الأمر إلى حد إقالته.
وقال الأسد ''عندما لا يعالج أي مسؤول الأخطاء المتراكمة يحاسب هذا المسؤول، وهنا تحاسب القيادة حسب توزيع المسؤوليات بين أعضائها، وهذا هو الدور الحقيقي للجنة المركزية (لحزب البعث) التي من المفترض أن تنعقد لتحاسب القيادة بشكل دوري. وهذا ما لم يحصل خلال السنوات الماضية''.
وأعلن حزب البعث العربي الاشتراكي في سوريا الاثنين اختيار قيادة قطرية جديدة للحزب لا تضم أيا من أعضاء القيادة السابقين بمن فيهم نائب الرئيس فاروق الشرع.
وغاب عن عضوية القيادة الجديدة الأمنيون والعسكريون، بينما كانت القيادة السابقة تضم عددا منهم. (4)

لافروف ينتقد موقف الجربا من جنيف-2 و الائتلاف يطلب فرض هدنة رمضان:

اندلع سجال بين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ورئيس «الائتلاف الوطني السوري» المعارض أحمد العاصي الجربا بعد تأكيد الأخير «رفض التنازلات» وأن مؤتمر «جنيف-2» جرى ترحيله إلى وقت لاحق، مجدداً أن ميزان القوى على الأرض «سيتغير خلال ثلاثة أشهر». ودعا «الائتلاف» إلى ممارسة ضغوط على النظام لقبول هدنة رمضان.
وقال لافروف ان الزعيم الجديد لـ «الائتلاف» يقوض فرص عقد مؤتمر «جنيف-2» بقوله أنه لن يحضر المؤتمر ما لم يتغير ميزان القوى على الأرض. وأضاف رداً على سؤال خلال مؤتمر صحافي بعد لقائه وزير خارجية بيلاروسيا في موسكو أمس: «إذا اتبعنا هذا المنطق فلن ننجح اطلاقاً في عقد أي مؤتمر». وأضاف: «لقد تعهد شركاؤنا الغربيون بجعل المعارضة تحضر مؤتمر جنيف من دون شروط مسبقة».  (5)

واشنطن تمنع دبلوماسي سوري من دخول أراضيها:

منعت الولايات المتحدة دخول دبلوماسي سوري رفيع إلى أراضيها لتولي منصب في السفارة السورية في واشنطن، وفق ما أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية جينيفر بساكي أمس الأربعاء.
وكانت صحيفة "وول ستريت جورنال" نقلت أن علي دغمان لم يسمح له بدخول الأراضي الأميركية ما أن وصل أول من أمس الثلاثاء إلى مطار واشنطن الدولي.
وقالت بساكي "يمكننا التأكيد أنه تم إلغاء تأشيرته"، مؤكدة أيضا هوية الدبلوماسي السوري.
وأضافت "نظرا إلى الهجمات المستمرة للنظام السوري على شعبه، اتخذنا إجراءات لنحصر في شكل أكبر دخول من تبقى من الدبلوماسيين السوريين". (5)

مجلس الأمن يدعو اللبنانيين للنأي عن النزاع السوري:

شدد مجلس الأمن الدولي أمس على «ضرورة منح مساعدة غير مسبوقة» للبنان لاستقباله مئات آلاف اللاجئين السوريين كما دعا اللبنانيين إلى النأي بالنفس عن النزاع السوري.
وفي بيان أصدره بإجماع أعضائه الخمسة عشر، دعا مجلس الأمن «المجتمع الدولي إلى تقديم المساعدة المطلوبة بأسرع وقت ممكن» من أجل مساعدة اللاجئين والمجتمعات التي تستقبلهم.
كما عبر عن «قلقه الشديد للتدفق الكبير للاجئين» إلى لبنان وقدر عددهم ب587 ألفا بالنسبة للسوريين و65 ألفا من اللاجئين الفلسطينيين، و«رحب بالجهود السخية» التي يبذلها لبنان من أجل مواجهة «هذا التحدي المالي والبنيوي الاستثنائي».
وأوصى البيان بإقامة «بنى مؤسساتية تتمتع بصلاحيات كاملة» من أجل تنظيم استقبال اللاجئين و«شدد على أهمية الدعم الدولي القوي والمنظم لصالح لبنان بغية مساعدته على مواجهة العديد من التحديات (التي تهدد) أمنه واستقراره».  (6)

 

------------------------
المصادر:
1- الشرق الأوسط
2- العرب القطرية
3- بوابة الشرق القطرية
4- السبيل
5- الحياة
6- الرأي الأردنية

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع