..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


مرصد الثورة

روسيا تحذر "قسد": هذا ما سيحصل في حال عدم انسحابكم من الحدود

أسرة التحرير

23 أكتوبر 2019 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 171

روسيا تحذر

شـــــارك المادة

وجّهت روسيا رسالة تحذيرية إلى ميلشيا قسد في حال عدم الالتزام بالاتفاق الروسي-التركي، والذي يلزمها بالانسحاب من المناطق الحدودية شمال شرق سورية.

جاء ذلك على لسان المتحدث الرسمي باسم الكرملين "ديمتري بيسكوف" في إفادة صحفية لوكالة تاس اليوم الأربعاء، تعليقاً على بيان المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا "جيمس جيفري" والذي شكك فيه بإيفاء روسيا بالتزاماتها حيال الاتفاق الذي أبرمته مع تركيا أمس الثلاثاء.

وقال بيسكوف لوكالة تاس الروسية، إنه في حال "فشل الأكراد في الانسحاب وسحب أسلحتهم الثقيلة، عندها سيتعين على الشرطة الروسية وحرس الحدود السوري الانسحاب" وأضاف: "في الحقيقة سيتم سحق وحدات الحماية التركية بواسطة الآلة العسكرية التركية".

وأوضح المتحدث الروسي أن "الولايات المتحدة كانت أقرب حلفاء الأكراد على مدار الأعوام القليلة الماضية، ولكن في النهاية ، تخلت الولايات المتحدة عن الأكراد وخانتهم فعليًا" وتابع قائلاً: "اختارت الولايات المتحدة التخلي عن الأكراد على الحدود ، مما أجبرهم على القتال ضد لاحظ الأتراك "

وكان المبعوث الأمريكي "جيمس جيفري" قد قلل من أهمية الاتفاق الروسي-التركي، وقال جيفري -أمس الثلاثاء- إن الصفقة الروسية التركية الجديدة بشأن سوريا "مليئة بالثقوب" وتابع متحدثاً عن الاتفاق: "كل ما أعرفه هو أنه سيمنع الأتراك من المضي قدمًا، لكن لا أدري إن كان الروس سيفون بالتزاماتهم -الغامضة جدًا- من أجل إخراج وحدات حماية الشعب من مناطقهم".

وفي وقت سابق -أمس الثلاثاء- توصلت تركيا وروسيا إلى اتفاق من عشرة بنود، ينص على انسحاب الميلشيات الانفصالية من المناطق الحدودية بعمق 30 كم خلال 150 ساعة، على أن تدخل الشرطة الروسية وحرس الحدود السوري إلى تلك المناطق لتسهيل انسحاب الميلشيات الانفصالية حتى عمق 30 كم اعتباراً من يوم الأربعاء 23 أكتوبر 2019.

وينص الاتفاق أيضاً على تسيير دوريات تركية وروسية مشتركة غرب وشرق منطقة عملية "نبع السلام" بعمق 10 كم، باستثناء مدينة القامشلي، وإخراج جميع عناصر وحدات الحماية الكردية وأسلحتهم من منبج وتل رفعت.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع