..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

الجعفري يسلّم دي ميستورا وثيقة بالتعديلات الدستورية المقترحة، وقائد عسكري إيراني: سنواصل إرسال المتطوعين إلى سورية

أسرة التحرير

٢٧ ٢٠١٦ م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 3036

الجعفري يسلّم دي ميستورا وثيقة بالتعديلات الدستورية المقترحة، وقائد عسكري إيراني: سنواصل إرسال المتطوعين إلى سورية

شـــــارك المادة

عناصر المادة

 

مطالبات سورية بوفد موحد في جنيف:

كتبت صحيفة العرب اللندنية في العدد 10258 الصادر بتأريخ 27_4_2016م، تحت عنوان(مطالبات سورية بوفد موحد في جنيف):
طالبت المعارضة السورية المحسوبة على موسكو المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا، بالدفع نحو تشكيل وفد موحد للتفاوض بصفة مباشرة مع النظام، يأتي ذلك قبيل انتهاء الجولة الثانية من المحادثات في جنيف والتي شهدت تعليق الهيئة العليا للمفاوضات، الممثل الرئيسي للمعارضة، مشاركتها بها، وإثر لقاء جمع دي ميستورا بوفد يضم شخصيات من المعارضة القريبة من موسكو وممثلين عن مؤتمر القاهرة، قال القيادي في "الجبهة الشعبية للتحرير والتغيير"، قدري جميل، "طالبنا بجمع المعارضة في وفد واحد"، موضحا أن "الوضع الحالي في ظل وجود وفود عديدة غير طبيعي وشاذ ويجب ألا يستمر".
وأضاف "طالبنا أيضا بمفاوضات مباشرة وطلبنا من دي ميستورا أن يقوم بمساعيه في هذا الاتجاه"، وبخلاف الهيئة العليا للمفاوضات، الممثلة لأطياف واسعة من المعارضة السورية، والتي تصر على رحيل الرئيس بشار الأسد مع بدء المرحلة الانتقالية، لا تطالب المعارضة القريبة من موسكو برحيله الفوري، وعلقت الهيئة العليا للمفاوضات، الأسبوع الماضي، مشاركتها في جولة المحادثات احتجاجا على تدهور الأوضاع الإنسانية وانتهاكات النظام لاتفاق وقف الأعمال القتالية الذي بدأ العمل به في السابع والعشرين من فبراير الماضي.
ورغم ذلك، استمرت الجولة الراهنة من المفاوضات بوجود الوفد الحكومي ووفد المعارضة المقربة من موسكو وشخصيات من مؤتمر القاهرة ووفد ثالث من معارضة الداخل المقبولة من النظام، وأكد جميل "نحن قمنا بكل وظائفنا واليوم ننتظر الأمم المتحدة أن تقوم بوظيفتها ما بين الجولتين (…) أي غربلة وتجميع الآراء المختلفة وتقديم شيء ما يعكس التقاطعات، فمهمة الأمم المتحدة تدوير الزوايا"، وعقد دي ميستورا ظهر الثلاثاء، آخر لقاءاته خلال هذه الجولة مع الوفد الحكومي برئاسة بشار الجعفري.

سيدا لـ"عكاظ": نرفض بقاء الأسد ومؤشرات دي ميستورا خاطئة:

كتبت صحيفة عكاظ السعودية في العدد 5428 الصادر بتأريخ 27_4_2016م، تحت عنوان(سيدا لـ"عكاظ": نرفض بقاء الأسد ومؤشرات دي ميستورا خاطئة):
أكد القيادي في المعارضة السورية عبد الباسط سيدا، أن المبعوث الدولي ستيفان دي ميستورا أعطى إشارات خاطئة لا تنسجم وطبيعة الدور الذي يقوم به، خصوصا عندما طرح أن الأسد هو جزء من الحل، بالإضافة إلى طرحه إزاء مسألة تثبيت الوضع الميداني في حلب، الأمر الذي كان يستفيد منه النظام الاستبدادي، وقال سيدا في تصريحات إلى "عكاظ" "يتحدث البعض عن وثائق لدي مستورا يتحدث فيها عن خطة لبقاء بشار الأسد".
مشيرا إلى أنه في لقائه الأخير مع وفد المعارضة طرح فكرة بقاء بشار مع 3 نواب وبالتالي فإن جميع هذه الخطوات توحي بأنه لا يقدم الحلول التي من شأنها تعزيز مصداقيته لدى المعارضة، وأضاف سيدا "الشعب السوري لن يقبل بأي شكل من الأشكال بقاء بشار وبالتالي نحن أمام أزمة مفتوحة لمدة طويلة، فما حصل لا يمكن نسيانه وبشار الأسد ارتكب أبشع أنواع المجازر ويجب محاكمته".
وحول الحديث عن المناطق العازلة قال هذا الكلام سمعناه كثيرا وأعتقد بأنها إجراءات لا تغير من طبيعة الوضع الميداني في سورية ولا توحي بأنها ستكون جزءا من إستراتيجية متكاملة من شأنها تجاوز الوضع الحالي وتحقيق الأمن والسلام للشعب السوري.

الجعفري يسلّم دي ميستورا وثيقة بالتعديلات الدستورية المقترحة:

كتبت صحيفة السبيل الأردنية في العدد 3330 الصادر بتأريخ 27_4_ 2016م، تحت عنوان(الجعفري يسلّم دي ميستورا وثيقة بالتعديلات الدستورية المقترحة):
قال بشار الجعفري سفير النظام السوري الدائم لدى الأمم المتحدة، ورئيس وفده في المفاوضات السورية بجنيف، إنهم سلموا وثيقة إلى المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا، بخصوص التعديلات التي تقترح دمشق إدخالها على الدستور، وأجرى الجعفري وأعضاء وفد النظام لقائين الاثنين، مع دي ميستورا في إطار المفاوضات السورية الجارية في جنيف.
وعقب اللقائين قال الجعفري في تصريحات صحفية الاثنين، "قدمنا اليوم للمبعوث الأممي الخاص إلى سوريا وثيقة تتعلق بالتعديلات الدستورية"، مشيراً إلى أنهم سيواصلون اللقاءات غداً الثلاثاء، ودون أن يشير إلى طبيعة تلك التعديلات ودون أن يجيب كذلك على أسئلة الصحفيين، وكانت المعارضة السورية، قررت الاثنين الماضي، "تأجيل" مشاركتها في محادثات جنيف الجارية في سويسرا، بسبب ما وصفته بـ"عدم وجود تقدم في المسار الإنساني، وتعرض الهدنة لخروقات، وعدم إحراز تقدم في ملف المعتقلين، وعدم الاستجابة لجوهر القرار الدولي، وبيان جنيف بتشكيل هيئة حكم انتقالي".

قائد عسكري إيراني: سنواصل إرسال المتطوعين إلى سورية:

كتبت صحيفة السياسة الكويتية في العدد 17069 الصادر بتأريخ 27 _4_ 2016م، تحت عنوان( قائد عسكري إيراني: سنواصل إرسال المتطوعين إلى سورية):
أعلن نائب القائد العام للجيش الإيراني العميد عبد الكريم موسوي، أن القوات المقاتلة للجيش من مختلف الصنوف يجري إرسالها للدفاع عن مراقد أهل بيت النبي في سورية كمتطوعين وسيتواصل إرسالها متى دعت الحاجة، وأشار العميد موسوي، في تصريحات صحافية ببلدة زيباكنار شمال إيران، أول من أمس، إلى حضور قوات الجيش الإيراني في سورية، قائلاً إن عناصر قوات الجيش أعلنوا استعدادهم للتوجه إلى سورية منذ اندلاع المواجهات في هذا البلد ومارسوا الضغوط على قادتهم.
وأكد أن عناصر القوات المسلحة الإيرانية أبلغوا قادتهم بأنهم على أهبة الاستعداد للدفاع عن مراقد الأئمة عليهم السلام، وأضاف "أطلعنا قائد الثورة الإسلامية والقائد العام للقوات المسلحة على هذه القضية حيث وافق سماحته على إيفاد عدد من القوات".

كيسين قرية بريف حمص تعاني من الحصار والتهميش:

كتبت صحيفة العربي الجديد في العدد 601 الصادر بتأريخ 27- 4- 2016م، تحت عنوان(كيسين قرية بريف حمص تعاني من الحصار والتهميش):
بات أكثر من 80 في المائة من قرية كيسين، بريف حمص الشمالي، مدمّراً بفعل قصف طيران النظام السوري، مما دفع مكتبها الإغاثي إلى إعلانها "منكوبة ومهشمة"، وسط أوضاع إنسانية صعبة يعيشها النازحون عنها في سهل الحولة، وبين مكتب كيسين الإغاثي، في بيان، أن "نسبة التدمير في القرية يزيد عن الـ80 في المائة نتيجة القصف الجوي والبري، الذي مارسته قوات النظام، إضافة للتهجير القسري والفقر في ظل الحصار الذي يفرضه النظام"، مشيراً إلى أن "الدعم الإغاثي والإنساني لم يصل القرية".
وتعد كيسين من أهم القرى الاستراتيجية في ريف حمص الشمالي، فهي تربط مناطق الريف الشمالي، وتشكل إحدى خطوط الإمداد الرئيسية لمدينة الحولة، وقال الناشط الإعلامي، صقر الحمصي، لـ"العربي الجديد"، إن "القرية تتعرض منذ مطلع عام 2013، لقصف صاروخي ومدفعي من قوات النظام، وغارات جوية من طائراته"، وأضاف أن "القرية محاطة بأكثر من سبع قطع عسكرية، أهمها معسكر كفرنان المجاور ومعسكرا تسنين وجبورين من الجهة الجنوبية الشرقية، الأمر الذي أجبر معظم قاطني القرية إلى النزوح باتجاه قرى برج قاعي وطلف في سهل الحولة".
وكان معظم قاطني القرية قد نزحوا عنها، في مطلع الشهر الثالث لعام 2013، خلال حملة عسكرية فاشلة شنتها قوات النظام السوري، بهدف السيطرة على القرية، وبحسب الحمصي ، فإن "أكثر من 200 غارة جوية شنتها طائرات روسية على أحياء القرية في بداية الشهر الأول من هذا العام، مترافقة مع حملة عسكرية قامت بها قوات النظام، بهدف فصل مناطق الريف الشمالي عن بعضها البعض"، مذكراً بأن "نسبة الدمار في القرية وصلت حتى الـ 80 بالمائة من منازل المدنيين والشوارع الرئيسية".
كذلك، بيّن مدير المكتب الإغاثي في القرية، فياض شعبان، أن "نازحي القرية يعانون من الفقر الشديد، إذ يسكنون في منازل بدائية، في قرى سهل الحولة، وسط انقطاع للماء والكهرباء"، وناشد شعبان، باسم المكتب الإغاثي، المنظمات والجمعيات دعم نازحي القرية، من جهته، لفت أحد نازحي القرية، ويدعى أبو محمد، إلى أن "معظم أهالي القرية من الطبقة الفقيرة محدودي الدخل، إذ يعتمد معظم السكان على الزراعة وتربية المواشي والحيوانات"، وأشار إلى أن "سكان القرية يعانون من قصف قوات النظام، الذي دمر القرية بكافة أسلحته، ومن نيران الجمعيات والمنظمات الإنسانية التي تتجاهلها بشكل كامل".

ساندرز يؤيد قرار أوباما إرسال المزيد من القوات إلى سوريا:

كتبت صحيفة المستقبل اللبناني في العدد 5709 الصادر بتأريخ 27_4_2016م، تحت عنوان(ساندرز يؤيد قرار أوباما إرسال المزيد من القوات إلى سوريا):
أعلن السناتور بيرني ساندرز الذي ينافس على الفوز بترشيح الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الاميركية تأييده للقرار الذي أعلنه الرئيس باراك أوباما يوم الاثنين إرسال 250 جنديا إضافيا من القوات الخاصة إلى سوريا لدعم النجاحات التي تحققت ضد تنظيم الدولة الإسلامية، ومتحدثا في لقاء بقاعة بلدية أذاعته شبكة تلفزيون (إم.إس.إن.بي.سي) قال عضو مجلس الشيوخ الأميركي عن ولاية فيرمونت "أعتقد أن ما يتحدث عنه الرئيس هو أن يقوم جنود أميركيون بتدريب جنود مسلمين والمساعدة في إمدادهم بالمعدات العسكرية التي يحتاجونها وأنا أدعم ذلك المسعى".
والاثنين أشادت حملة وزيرة الخارجية الأميركية السابقة هيلاري كلينتون ـ التي تتصدر السباق للفوز بترشيح الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة ـ بقرار إرسال المزيد من القوات إلى سوريا، وقالت الحملة في بيان "هذه القوات الخاصة ستواصل تقديم دعم ضروري للقوات المحلية على الأرض التي سيكون عليها في النهاية حسم هذه المعركة".
وفي المعسكر الجمهوري لم يشر دونالد ترامب الذي يتصدر السباق الرئاسي للحزب إلى قرار أوباما إرسال المزيد من الجنود إلى سوريا في كلمة ألقاها في تجمع انتخابي في ولاية رود أيلاند، ويعتزم ترامب أن يتناول السياسة الخارجية في كلمة سيلقيها في واشنطن يوم الأربعاء.

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع