..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

نشرة أخبار سوريا- جيش الإسلام يسيطر على 3 نقاط في المرج ويقتل 38 عنصراً للنظام بريف دمشق، وتأمين انشقاق 10 من عناصر الأسد في حماة -(27_12_2015)

أسرة التحرير

27 ديسمبر 2015 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 2119

نشرة أخبار سوريا- جيش الإسلام يسيطر على 3 نقاط في المرج ويقتل 38 عنصراً للنظام بريف دمشق، وتأمين انشقاق 10 من عناصر الأسد في حماة -(27_12_2015)
1659764359.jpg

شـــــارك المادة

عناصر المادة

50 قتيلاً على يد قوات الاحتلال الروسي الأسدي معظمهم في دمشق وريفها، وجيش الإسلام يسيطر على ثلاث نقاط ويقتل 38 عنصراً من قوات الأسد في ريف دمشق، فيما المجاهدون يستعيدون السيطرة على قرية المالكية قرب إعزاز بحلب من وحدات الحماية الكردية، بالمقابل، الهيئة العليا للرياضة تنتخب 7 اتحادات رياضية حرّة لتمثيل سوريا دولياً، من جهته.. أردوغان: الحرب في سوريا ليست ضد الإرهاب إنما تستهدف الإنسان والتاريخ والحضارة والثقافة.

جرائم حلف الاحتلال الروسي- الإيراني- الأسدي:

ضحايا القصف:
50 قتيلاً: (نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء)

قتلت قوات الأسد وطيران العدو الروسي يوم الأحد 50 شخصاً معظمهم في دمشق وريفها، ومن بين القتلى 8 أطفال وامرأتان.

وتوزع القتلى على مناطق وبلدات سورية كالتالي:
في دمشق وريفها قتل 18 شخصاً، وفي حلب قتل 9 أشخاص، وفي حمص قتل 7 أشحاص، وفي درعا قتل 6 أشخاص، وفي حماة قتل 5 أشخاص، وفي إدلب قتل 5 أشخاص.
مناطق القصف
في دمشق وريفها،استهدفت قوات الأسد حي جوبر بقذائف تحتوي مواد سامة، وشن الطيران الروسي أيضاً غارات جوية استهدفت منازل المدنيين في مدينتي حمورية وعربين، وتعرضت مدينتا دوما وعربين وبلدة النشابية لقصف بقذائف المدفعية والدبابات، وألقت مروحيات الأسد براميل متفجرة على أحياء مدينة داريا، إلى حلب، حيث شن الطيران الحربي غارات جوية على قرية نجارة وعلى مدينة الباب، وشن طيران العدو الروسي غارات جوية على بلدة أخترين ومدينة عندان وبلدة حيان ومنطقة آسيا وقريتي تنب وكشتعار وعلى منطقة دوار الجندول وطريق الكاستيلو وحي الراشدين، أما في حماة، فقد ألقت مروحيات الأسد براميل متفجرة على مدرسة للأطفال ببلدة طلف بريف حماة الجنوبي، وألقت المروحيات ألغاماً بحرية على بلدتي التلول الحمر وعيدون، وشن الطيران الروسي غارات جوية على مدينتي اللطامنة وكفرزيتا وقرية السعن، وفي حمص، ألقت مروحيات الأسد عدة براميل متفجرة على قريتي تيرمعلة و‏المكرمية بالريف الشمالي، وتعرضت بلدة الزعفرانة لقصف براجمات الصواريخ، وفي درعا، ألقت الطائرات المروحية براميلها المتفجرة على محيط قرية جدل ومدينة الحارة، وشن الطيران الروسي غارات جوية على بلدة كحيل ومدينة الشيخ مسكين.

عمليات المجاهدين:

تحرير ثلاث نقاط وقتل 38 عنصراً من قوات الأسد وإسقاط طائرة استطلاع في ريف دمشق:
أعلن جيش الإسلام سيطرته على ثلاث نقاط رئيسية بمنطقة المرج بالغوطة الشرقية في ريف دمشق، وذلك إثر هجوم شنه على مواقع قوات الأسد في المنطقة، وقال جيش الإسلام إنه قتل أكثر من 25 عنصراً من قوات الأسد، ودمر دبابة واحدة، كما أعلن قتل 13 عنصراً من قوات الأسد، وأعطب دبابة على جبهة عين ترما في الغوطة الشرقية، كما أسقط طائرة استطلاع لقوات الأسد على جبهة أوتستراد دمشق – حمص الدولي.
استعادة السيطرة على قرية المالكية قرب إعزاز من وحدات الحماية الكردية:
دمر المجاهدون دبابة على جبهة برنة، واستعادوا سيطرتهم على قرية المالكية قرب مدينة إعزاز بعد انسحاب قوات وحدات الحماية الكردية منها، كما تمكن الثوار من تحرير قرية دوديان بالكامل في ريف حلب الشمالي بعد اشتباكات عنيفة مع عناصر تنظيم الدولة. واستهدفوا مطار النيرب العسكري بصواريخ محلية الصنع محققين إصابات مباشرة، كما دمروا دشمة لقوات الأسد بمدفع محلي الصنع على جبهة الراموسة وقتلوا عنصرين.
تأمين انشقاق 10 من عناصر الأسد في حماة:
استهدف المجاهدون تجمعات لقوات الأسد في قريتي سلحب والسقيلبية المواليتين في ريف حماة الغربي، وفي قرية خنيفيس جنوبها بقذائف المدفعية الثقيلة والصواريخ، ما أسفر عن مقتل 3 عناصر من قوات الأسد، كما استهدفوا رتلاً عسكرياً للأخيرة على طريق حماة – السلمية في الريف الشرقي بالرشاشات الثقيلة، وتصدوا لمحاولة قوات الأسد المتواجدة في قرية المغير التقدم باتجاه مزارع بلدة كفرنبوذة في ريف حماة الشمالي، حيث جرت اشتباكات بين الطرفين سقط خلالها قتلى وجرحى من قوات الأسد، وأمنوا انشقاق 10 عناصر من حاجز ‫‏الكم في ‫‏سهل الغاب.
دك تجمعات الأسد في درعا:
استهدف المجاهدون تجمعات قوات الأسد في المربع الأمني بمدينة درعا وفي بلدة قرفا والفرقة التاسعة بالصنمين، واللواء 12 بإزرع واللواء 15 بإنخل في ريف درعا بقذائف المدفعية الثقيلة، محققين إصابات مباشرة، وتصدوا لهدوم شنته قوات الأسد مدعومة بمليشيات جيش الدفاع الوطني على مدينة الشيخ مسكين في ريف درعا، تحت غطاء ناري كثيف بشتى أنواع الأسلحة، وأجبروها على التراجع، بعد اشتباكات بين الطرفين أسفرت عن مقتل عدد من عناصر قوات الأسد وجرح آخرين.
استهداف معاقل في اللاذقية:
تصدى المجاهدون لمحاولة قوات الأسد التقدم في جبلي التركمان والأكراد، واستهدفوا معاقل قوات الأسد في النقطة 50 بجبل النوبة بقذائف الهاون والرشاشات الثقيلة محققين إصابات مباشرة.
استهداف تجمعات قوات الأسد في حمص:
استهداف المجاهدون تجمعات قوات الأسد في القرى الموالية في محيط الحولة بقذائف الهاون والصواريخ، وتزامن ذلك مع اشتباكات متقطعة بين الطرفين على جبهات مدينة تلبيسة وبلدة تير معلة شمالي حمص.

المعارضة السياسية:

انتخاب 7 اتحادات رياضية حرّة لتمثيل سوريا دولياً:
استطاعت الهيئة العامة للرياضة والشباب السورية خلال السنوات الثلاث الماضية ضم العديد من الرياضيين والمدربين و الإداريين السوريين الأحرار المنشقين عن نظام الأسد، في محاولة مستمرة من أعضائها لإظهار الرياضي السوري كجزء أساسي من ثورة الكرامة، وبعد تألق العديد من رياضيي سوريا الأحرار في المحافل الدولية والعربية (لاعبو الكاراتيه والسباحة خاصة) ورفع علم الثورة في العديد من البطولات الرياضية، كان لا بد للهيئة العامة من تطوير عملها لتواكب تلك الإنجازات فقامت بانتخاب وتأسيس 7 اتحادات رياضية مختلفة هي الكاراتيه وكرة القدم والجودو والمصارعة والسباحة والكيك بوكسينغ والكونغ فو، ويؤكد الأستاذ "أحمد شرم "عضو المكتب التنفيذي في الهيئة العامة للرياضة لأورينت نت أن انتخاب وتأسيس الاتحادات الرياضية تهدف إلى تجميع أبطال الرياضة السورية وتجهيزهم للمشاركة في البطولات الدولية تحت راية الثورة، إضافة لمحاولة تطوير أرقام بعض الرياضيين القادرين على خوض غمار دورة الألعاب الأولمبية المقبلة في البرازيل خلال الصيف القادم.
نفي صحة الأخبار التي نشرت حول انسحاب جيش الإسلام من الهيئة العليا للمفاوضات:
نفى الناطق الرسمي باسم جيش الإسلام النقيب إسلام علوش صحة الأخبار التي نشرتها الوكالات الروسية حول انسحابهم من الهيئة العليا للمفاوضات المنبثقة عن مؤتمر الرياض في أعقاب اغتيال قائد الجيش زهران علوش، وأشار النقيب علوش إلى أن جيش الإسلام لم يصدر أي قرار بهذا الخصوص وأي قرار سيتم اتخاذه سيتم إبلاغ وسائل الإعلام عنه، وكانت وكالة "سبوتنك" الروسية قالت عبر موقعها الرسمي إن جيش الإسلام أعلن السبت انسحابه من الهيئة العليا للمفاوضات، بعد استهداف مقاتلات اجتماعاً ضم قيادة الجيش في ريف دمشق، وأسفر عن مقتل قائده زهران علوش.
والد "زهران علوش" يرثي ابنه ويتحدث عن حياته:
قال الشيخ عبد الله علوش، والد الشهيد زهران علوش، في حوار أجرته معه صحيفة "المسار" بعد تلقيه نبأ استشاده ابنه، إن نجله قرر الجهاد في سوريا منذ 5 سنوات، عندما أصبح لزاماً على كل شخص أن يقاتل في سبيل الله، وأشار الشيخ عبد الله، إلى أن زهران علوش قبل الثورة لم يكن يملك أياً من الخبرات العسكرية، وكان يقتصر عمله على الجانب الدعوي، أما الخبرات الفردية فاكتسبها مع التجارب"، وتحدث عن قيام مخابرات النظام قبل سنوات، باقتحام بيته في سوريا، عندما كان يدرّس في أحد معاهد القرأن وقامت بإتلاف مكتبته، وأكد والد الشيخ زهران علوش على ضرورة القضاء على نظام الأسد، قائلاً: "لا زلت أذكر حينما رموا كتبي من أعلى منزلي، قال لي أحد قادتهم: (لو أن محمداً موجود الآن لحلق لحيته، وارتدى طقماً، والتحق بحزب البعث)"، وحول سؤال أحد الأشخاص له عن شعوره بعد تلقيه نبأ مقتل ابنه، قال: "شعوري هو أني أسأل الله أن يتقبله مع العظماء".
المئات يؤدون صلاة الغائب على روح الشهيد "زهران علوش" في اسطنبول:
أقيمت صلاة الغائب الأحد، على روح قائد جيش الإسلام الشهيد زهران علوش، وذلك في مسجد "الفاتح" بالعاصمة التركية إسطنبول، وحمل المصلون الذين قدّروا بالمئات، أعلام الثورة السورية، ورايات جيش الإسلام، ولافتات منددة بروسيا، واصفة إياها بالقاتلة، وأخرى مكتوب عليها "نصر من الله وفتح قريب"، وحضر النقيب إسلام علوش الصلاة وتقبل التعازي من الحاضرين مع عدد من أقارب الشهيد زهران والمقربين منه، حيث تمت الصلاة على روحه بعد صلاة الظهر مباشرةً.

الوضع الإنساني:

تركيا ترسل إغاثات إضافية للمدنيين في جبل التركمان:
أرسلت منظمات إغاثية وإنسانية تركية، الأحد، 8 شاحنات مساعدات إلى النازحين في جبل التركمان بريف اللاذقية، وأشار رئيس اتحاد منظمات المجتمع المدني في ولاية قره مان، يونس أوزدمير، إلى أن حملة المساعدات التي أطلقوها، لاقت اهتمامًا بالغًا، وأوضح أوزدمير، أن جبل التركمان ملتهب من شدة القصف والمعارك، مشيرًا إلى أنه "لا يمكن لمنظمات المجتع المدني، أن تقف دون دور إغاثي"، وبحسب وكالة الأناضول : فقد شارك في مراسم إرسال الشاحنات، والي قره مان، مراد قوجا، والنائب عن حزب العدالة والتنمية، رجب شَكَر، وممثلين عن عدة منظمات مجتمع مدني.

المواقف والتحركات الدولية:

أردوغان.. الحرب في سوريا ليست ضد الإرهاب إنما تستهدف الإنسان والتاريخ والحضارة والثقافة:
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن التنظيمات مثل "داعش" و"وحدات حماية الشعب" (الذراع العسكري لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي في سوريا)، ليست إلا "أداة بيد القوى العالمية المتصارعة في سوريا"، جاء ذلك في كلمة له الأحد، خلال احتفالات الذكرى الـ 30 لتأسيس وقف "الوحدة" التركي، في مدينة إسطنبول، مضيفا أنه "لا فرق بين تلك التنظيمات ومنظمة (بي كا كا) الموجودة في بلادنا"، وأضاف أردوغان، "هناك وظيفة هامة على عاتقنا نحن كمسلمين، وهي مكافحة البيئة التي يتخذها (داعش والقاعدة وبوكوحرام) والتنظيمات الأخرى المشابهة، أرضية لها"، ولفت الرئيس التركي إلى أن "الحرب في سوريا ليست ضد الإرهاب، إنما تستهدف التاريخ والحضارة والثقافة، حيث أن النظام السوري وتنظيم (داعش) يحاربان من أجل ذلك أيضا"ً، وتطرق أردوغان إلى تدخل روسيا في سوريا قائلاً: "ماذا تفعل روسيا في سوريا والعراق؟"، مشيراً إلى أن الجواب الذي يردنا على هذا السؤال هو: "وفقاً للقانون الدولي يمكننا الذهاب إلى دولة إن تلقينا دعوة من سلطاتها. وأنا أقول (أردوغان) أنتم لستم مجبرين على ذلك، لستم مجبرين على تلبية دعوة الإدارة الحاكمة (بشار الأسد) التي قتلت نحو 400 ألف شخص، وإن فعلتم ذلك تعتبرون داعمين لظلم تلك الإدارة".
أكاديمي تركي: هنالك ما يزيد عن 500 أكاديمي سوري يجب الإستفادة من خبراتهم في جامعاتنا:
دعا مدير مركز البحوث السياسية والهجرة في جامعة "هاجي تبه" التركية، الأستاذ المساعد "مراد أردوغان"، إلى استثمار طاقات الأكاديميين السوريين والاستفادة منهم في الجامعات التركية، وأشار إلى لجوء نحو 500 أكاديمي سوري من ذوي الخبرة السابقة إلى تركيا، منذ بدء الحرب الدائرة في سوريا، وقال أردوغان في حديثه للأناضول، إن العديد من الأكاديميين السوريين المختصين في مختلف المجالات، لا يستطيعون العمل في تركيا لتصنيفهم ضمن قانون الحماية المؤقتة، وأضاف أن "هؤلاء الأكاديميين يغادرون إلى دول أخرى بإرادتهم أو بطلب من تلك الدول"، ولفت أردوغان إلى ضرورة العمل على إبقاء الأكاديميين السوريين في تركيا، وبيّن أن، "هذا الأمر يساهم بزيادة التنوع في تركيا من جهة، ويفتح لنا قنوات حوار مع 2.5 مليون سوري يتواجدون في بلادنا، و ينبغي على هيئة التعليم العالي القيام بخطوات عاجلة جدًا، وتعيينهم في الجامعات الحكومية".
دميرطاش: لم يتم تقديم أي طلب باسم أكراد سوريا إلى موسكو:
ذكر صلاح الدين دميرطاش رئيس حزب الشعوب الديمقراطي التركي أنه لم يمثل خلال زيارته الأخيرة لموسكو حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري، ولم يتقدم بأي طلب باسم أكراد سوريا، جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده بقاعة اجتماعات كتلة حزبه النيابية في البرلمان التركي بأنقرة، حيث شدد زعيم حزب الشعوب الديمقراطي أن على الشعب السوري أن يحدد مستقبله بنفسه، معتبراً أنه إذا أراد العالم أن يتخلص من "داعش" فعليه أن يدعم القوات المحلية الكردية هناك.

آراء المفكرين والصحف:

الشهيد زهران علوش... عبقرية الزمان والمكان:
د. أحمد موفق زيدان

حين تلقيت خبر استشهاد البطل والأسد الهصور زهران عبدالله علوش، قائد جيش الإسلام، ذهبت بي الذكريات إلى تلك الأيام الجميلة من تاريخي وتاريخ الأمة التي ستُسجل بأحرف من ذهب ونور حين كنت شاهداً على جانب من معارك فسطاط المسلمين "الغوطة الغناء" عام 2013؛ حيث كان صانع الحدث ولا يزال الشيخ الشهيد وإخوانه في جيش الإسلام وغيره من الفصائل الجهادية التي ظلت شوكة في حلوق الطائفيين والغزاة الإيرانيين والروس، وسيظلون ما بقيت الشام، وما بقي الياسمين، فكفالة الله تعالى لا تحدها الأزمنة والأمكنة وقد بشرنا نبينا عليه الصلاة والسلام بهذه الكفالة لأيتام الشام الذين أثبتت الأيام والوقائع أنهم أيتام بالفعل، ولذلك ضمن لهم النبي عليه السلام الكفالة الربانية.
عُدت إلى الشام بعد 32 عاماً من الهجرة في زمن المقبور حافظ أسد، وكان ذلك بفضل الله تبارك وتعالى أولاً ثم بفضل جهود أبطال الغوطة وغيرهم من أبطال الشام الذين مكنونا من العودة إلى ديارنا وشوارعنا وحاراتنا فكانت فرحة لا تُوصف، وسروراً وحبوراً لا يضاهيه حبور مرّ عليَّ طوال سني حياتي، يومها التقيت الشهيد في مكتبه بدوما الصامدة في وجه كل غزاة الأرض وحثالاتها، تجاذبنا أطراف الحديث لأنفذ من خلاله إلى فكر الشهيد وآفاقه وأفكاره، فكانت فرحتي أكبر حين رأيت أن ثمة رجالاً مرابطون على أسوار دمشق، يعيدون سيرة أجدادهم أبي عبيدة وخالد بن الوليد رضي الله عنهما، واطمأننت يومها أكثر وأكثر على الثورة الشامية لكونها بأيدي أمثال هؤلاء فهماً وجهاداً وصبراً واعتدالاً وفقهاً، لكن ما لمسته يومها من كلامه ولغة جسده، تيقنت منه بعد أيام يوم كانت غارة العصابة الطائفية على العتيبة مدخل الغوطة، حيث تقدم يومها الصفوف لمنازلة العصابة الطائفية، بينما كان إخوانه خلفه وهم الذين يحاولون استباقه لكنه يصر على التقدم، تذكرت يومها قول نبينا عليه الصلاة والسلام "الإمام جُنّة"؛ حيث يتقي به المؤمنون والمقاتلون.
لشهرين كاملين من شتاء عام 2013 كنت أغطي الثورة الشامية من الغوطة ودمشق، ولم تتمكن العصابة الطائفية من التعرض لنا بفضل الله، وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على مدى سيطرة المجاهدين الكاملة على المنطقة وتحصينها من عصابة لا ترقب في مؤمن إلاّ ولا ذمة، وبين هؤلاء بالطبع المكون الرئيس جيش الإسلام، فقضوا على المخبرين والعملاء، وبسطوا الأمن والاستقرار في غوطة نبينا عليه الصلاة والسلام، وما زلت أذكر حين كنت أتحرك من دوما الصامدة نحو سقبا وحمورية الصامدتين بعد منتصف الليل دون أي عراقيل أو خوف، وما أدهشني أيامها أن أرى سلال الخضار والفواكه وبعض الحوانيت المفتوحة في تلك الساعة المتأخرة من الليل، دون أن يتعرض لها أحد بسرقة أو نحوها، فقد أمن أهلها وأصحابها عليها على الرغم مما تعانيه الشام من القروح والجراح، يومها اطمأننت أكثر فأكثر على أنها ثورة قيم حقيقية مستمدة من مشكاة نبينا عليه السلام الذي امتدح الغوطة وأهل الشام، كل ذلك بفضل الله ثم بفضل وجهود أبي عبدالله زهران علوش وإخوانه، عليك سلام الله وقفاً فإنني  رأيت الكريم الحر ليس له عمر. ( العرب القطرية)
روسيا تستهدف الجميع إلا داعش:
عمر عياصرة

الغارة الروسية التي قتلت زهران علوش قائد "جيش الإسلام"، وكبار مساعديه في غوطة دمشق تؤكد أن روسيا ترغب بصناعة ثنائية سورية عنوانها "داعش والنظام فقط لا غير"، استهداف علوش ورفاقه جاء بعد مشاركة تنظيمهم في مؤتمر المعارضة السورية الذي انعقد في الرياض، وموافقتهم على الدخول في مفاوضات، إذاً هؤلاء لا مانع لديهم من تبني الحل السياسي في سوريا، ولا مانع لديهم من الجلوس على طاولة التفاوض من أجل إخراج البلد من مأزقها.
لكن روسيا ومحورها لا يعجبهم ذلك، ولا يرغبون على ما يبدو في ظهور قوة سورية معارضة ثقيلة الوزن لا تتبع لهم في مشهد المفاوضات، روسيا سبق لها أن ضغطت على الأردن من أجل اعتبار تنظيم جيش الإسلام في عداد الإرهابيين، لكن الولايات المتحدة ترفض وتصر على أنهم مع حركة أحرار الشام هم معارضة معتدلة يمكن الرهان عليهم في الحل السياسي.
هذا لا يعجب روسيا وكما أسلفت، هي لا تريد أن يكون هناك قوة سنية عسكرية وازنة غير تنظيم الدولة الإسلامية يمكن الرهان عليه في كعكة التفاوض، لأجل ذلك تحاول روسيا فرض الإيقاع المناسب على الأرض، على اعتبار أنها تملك اليوم قوة نار كبيرة قادرة على تغيير التوازنات، وضرب بنى لقوى معارضة مختلفة. ( السبيل)

أسماء ضحايا العدوان الأسدي:

أسماء بعض الضحايا الذين قتلوا بنيران وأسلحة نظام الأسد اليوم (نسأل الله أن يتقبل عباده في الشهداء)
نور الدين الرفاعي - ريف دمشق 
محمود الشن - ريف دمشق  - عربين
عمر سالم - ريف دمشق
محمد علي خريطة - ريف دمشق  - الزبداني
علي أبو أحمد - ريف دمشق -  المعضمية
إبراهيم أبو فياض - ريف دمشق  - المعضمية
بدوي صالح العربيني - ريف دمشق  - حمورية
سعيد حامد المصري - درعا  - كحيل
فايز ناصر القادري - درعا -  كحيل
محمد طارق النعسان - درعا -  صيدا  
مصطفى محمد محسن المفعلاني - درعا  - النعيمة
عبد الرحمن محمود فروخ - درعا  - الحارة
نعيم عماد الأقرع - درعا  - حيط
سمير نابو - حمص 
خالد قاروط - حمص  - الرستن: كيسين
طارق زياد العمر - حمص  - مخيم العائدين 
مصعب علي أسعد البطمان - حمص  - تدمر
عمر الخليل - حماة -  قرية طلف
عبدالله محمد الرشواني - حماة - قرية طلف
رشيد حمشو - حماة - قرية طلف
يحيى أحمد الخاروف - حماة -  اللطامنة
فؤاد خضر كيروان - إدلب  - خان شيخون
أنس الخالد - إدلب  - خان شيخون
عثمان دغموش - إدلب 
ياسر قدور - حلب 
أحمد المصطفى - حلب 
عبد الحميد البكر - دير الزور  - الميادين

 

 

 

 

 

 


المصادر:
- لجان التنسيق المحلية
- مسار برس
- جيش الإسلام
- شبكة شام الإخبارية
- الائتلاف السوري المعارض
- أورينت نت
- الأناضول
- رويترز
- الشرق القطرية
- السبيل
- العرب القطرية
- مركز توثيق الانتهاكات بسوريا

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع