..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


اخبار الثورة

حصاد أخبار الجمعة- ضحايا مدنيون في قصف على ريف المهندسين غربي حلب، وحظر للتجوال في مدينة عفرين لدواعٍ أمنية -(21-6-2019)

أسرة التحرير

21 يونيو 2019 م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 194

حصاد أخبار الجمعة- ضحايا مدنيون في قصف على ريف المهندسين غربي حلب، وحظر للتجوال في مدينة عفرين لدواعٍ أمنية -(21-6-2019)

شـــــارك المادة

عناصر المادة

الوضع العسكري والميداني:

جثث مرتزقة الأسد مكدسة على جبهات ريف حماة .. أربع محاولات تقدم فاشلة يوم أمس:

منيت ميلشيات الأسد بخسائر فادحة على أيد الثوار يوم أمس الخميس، إثر محاولتها التقدم على جبهات ريف حماة واستعادة المناطق التي خسرتها قبل أسبوعين.

وقالت غرفة عمليات معركة "الفتح المبين" إن الثوار تصدوا لأربع محاولات تقدم لميليشيات الأسد على محور تل ملح والجبين شمالي حماة.

وأكدت غرفة العمليات مصرع نحو 50 عنصراً لميلشيا الأسد بينهم ضابط برتبة ملازم وجرح أكثر من 30 آخرين، كما أشارت إلى أن الاشتباكات أسفرت عن إعطاب دبابة وعربة BMP لميليشيات الأسد على محوري الجبين وتل_ملح.

وفي التفاصيل، ذكرت غرفة العمليات أن مجموعتين معاديتين وقعتا في حقل ألغام على محور الجبين بريف حماة الشمالي، بعد محاولتهم التقدم.

إلى ذلك، أعلنت الجبهة الوطنية للتحرير تحقيق إصابات مباشرة في صفوف مجموعة لعناصر الأسد بعد استهدافها بصواريخ غراد على محور تل ملح يوم أمس، وأشارت إلى سقوط عشرات من عناصر النظام بين قتيل وجريح إثر محاولة تقدم فاشلة لهم على المحور نفسه.

وصباح اليوم الجمعة، أعلنت الجبهة تدمير مدفع رشاش عيار 23 مم على جبهة الحردانة في ريف حماة الشمالي، بعد استهدافه بصاروخ مضاد للدروع. (نور سورية)

فرض حظرٍ للتجوال في عفرين:

 أعلنت قوات الشرطة العسكرية والمدنية في مدينة عفرين بريف حلب الشمالي، مساء أمس الخميس، حظراً للتجوال داخل المدينة بشكلٍ كاملٍ لدواعٍ أمنية
ووفق مراسل بلدي نيوز في عفرين؛ فإن حظر التجوال الذي فرضته الشرطة بدأ في الساعة الثانية عشرة منتصف ليلة "الخميس - الجمعة"، بعد وصول أنباء لقوات الشرطة تفيد بدخول عدة سيارات مفخخة إلى مدينة عفرين بريف حلب الشمالي
وفي الصدد، قال المقدم "محمد حمادين" رئيس الشرطة العسكرية في عفرين، عبر تسجيل صوتي تداوله ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي، إن الشرطة العسكرية وإلى جانب الشرطة المدنية سيغلقون الطرقات بالحواجز لمنع دخول أيّ أحد إلى السوق(بلدي نيوز)

ضحايا بقصف جوي استهدف ريف المهندسين غربي حلب:
استهدف الطيران الحربي التابع للنظام السوري منطقة ريف المهندسين الثاني في الريف الغربي لحلب، ما أدى إلى مقتل مدنيين وجرح آخرين.

وقال مراسل عنب بلدي في ريف إدلب اليوم، الجمعة 21 من حزيران، إن طيران النظام والطيران الحربي الروسي كثف من قصفه على المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة في الشمال السوري، ما أدى إلى مقتل أربعة مدنيين في ريف المهندسين ومدني في بلدة حاس كان قد أصيب بالغارات يوم أمس.

وأوضح المراسل أن الطيران الحربي يركز من قصفه على المناطق المكتظة بالمدنيين، بينها التي وصل إليها نازحون من مناطق ريف حماة الشمالي والريف الجنوبي لإدلب.

ومن بين المناطق التي طالها القصف اليوم: كفرزيتا، اللطامنة، الزكاة، الأربعين، حصرايا، تل ملح، خان شيخون، حيش، مدايا، ركايا. (عنب بلدي)

الوضع الإنساني:

 الأمن اللبناني يرحّل سوريين منشقين عن جيش الأسد:

رحّلَ الأمن العام اللبناني، ليل الثلاثاء/الأربعاء، لاجئين سوريين بينهم ثلاثة مجندين منشقين عن قوات النظام، إلى سوريا، بحسب جريدة "المدن" الإلكترونية.
ونقلت الجريدة عن مصدر مصدر مطلع في معبر "جديدة" قوله، إن الأمن العام اللبناني، نقل عند منتصف ليل الثلاثاء/الأربعاء، أكثر من 30 شخصاً، بينهم 5 نساء، وسلمهم مباشرة إلى الأمن السوري على الجانب السوري من الحدود، لتنقلهم "المخابرات الجوية" إلى دمشق.
وأوضح مصدر قريب من أحد المنشقين المُرحّلين، أن المنشقين الثلاثة كانوا موقوفين لدى الأمن العام اللبناني، قبل يوم من ترحيلهم. وقد تمّ توقيفهم بعد استدعائهم للمراجعة في مركز الأمن العام في بر إلياس في البقاع، بغرض تسلم اوراقهم التي صودرت أثناء حملة "مكافحة العمالة الأجنبية".
وأشار المصدر إلى أن السلطات اللبنانية كانت بصورة الاوضاع الامنية للشبان الثلاثة، قبل ترحيلهم، وعلمت بذلك عبر ذويهم الذين سارعوا لإخبار الأمن اللبناني بذلك، لتجنب ترحيلهم إلى سوريا ما قد يعرّضُ حياتهم للخطر.
وأكد المصدر أن ذوي الشبان الثلاثة، تلقوا اتصالات من الامن العام اللبناني، صباح الأربعاء، لإبلاغهم أن الشباب قد "غادروا" الاراضي اللبنانية، وأن "الظروف باتت مُهيّأة لعودة الجميع من دون استثناء". ولم يتمكن ذوو الشبان من التواصل معهم، لمعرفة ماذا حل بهم بعد وصولهم للأراضي السورية. (نور سورية)

آراء المفكرين والصحف:

الفن أداة للهيمنة... نماذج سورية

الكاتب: حسين عبد العزيز

من سخرية القدر، أو ربما من طبيعة الأشياء، أن يتحول النجوم إلى أدوات رخيصة بيد الأنظمة الاستبدادية، كما الحال مع إمام في مصر وما حصل سابقا في سورية مع دريد لحام، وما يحصل الآن مع باسم ياخور، هذا الذي يمتلك مقدرات عالية في التمثيل، ونجح دائما في إضفاء بصمته على شخصياته في أعماله، فعلى غرار أعمال دريد في سبعينيات القرن الماضي، لجأ ياخور، عبر عمله الفني "ببساطة"، إلى تكرار التجربة نفسها: أسلوب التنفيس والتخدير وتشويه الحاجات الإنسانية السياسية. ولكن ما أغفله أن الزمن الآن يختلف عن زمن "كاسك يا وطن" و"غربة" و"ضيعة تشرين"، فالتاريخ كما يقول ماركس "يعيد نفسه مرتين، مرة على شكل مأساة، ومرة على شكل ملهاة".
في ذلك الزمن، كان النظام في سورية يحتاج إلى عملية تنفيس اجتماعية، في لحظة تاريخية يقوم من خلالها بتوطيد هيمنته الأمنية المباشرة على مفاصل الدولة والمجتمع، بطريقة تدريجية غير منظورة نسبيا. أما محاولة إعادة هذا النوع من الكوميديا في الزمن الحاضر، زمن الدم السوري، فهي نوع المأساة، وإن ظهر بلباس كوميدي، وقد جانب الكاتب الأميركي، جيمس ثيربر، الصواب، حين قال إن أقرب شيء إلى الفكاهة هو المأساة.
تركيز هذه الأعمال الفنية على الأزمات المعيشية الضيقة لا يمكن وصفه إلا أنه نوع الشيزوفرانيا التاريخية، فالمرحلة التي تعيشها البلاد تجاوز فيها وعي ناس كثيرين الحاجات المادية، بحثا عن الحاجات المعنوية التي تجد تشكلها في المجال السياسي (العربي الجديد)

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع