..

ملفات

الكُتَّــاب

أرسل مشاركة


مرصد الثورة

انضواء أربعة تشكيلات ثورية تحت راية "الزنكي" .. ماذا وراء هذه الخطوة؟

حركة نور الدين الزنكي

١٨ ٢٠١٨ م

تصدير المادة

pdf word print

المشاهدات : 3262

انضواء أربعة تشكيلات ثورية تحت راية

شـــــارك المادة


 

أعلنت ألوية وفصائل عاملة في الشمال السورية، انضمامها للقتال في صفوف حركة نور الدين الزنكي، في خطوة تهدف إلى توحيد الكلمة ورص الصفوف في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها الثورة السورية.

وأصدرت أربعة تشكيلات (كتائب ثوار الشام-لواء بيارق الإسلام-كتيبة أو الحسن-كتيبة أنصار الدين) بيانات منفردة، أكدت من خلالها انضواءها تحت حركة الزنكي، متعهدة بمواصلة القتال حتى إسقاط النظام السوري.

وجاء في بيان كتائب ثوار الشام: " إيماناً منا بضرورة التوحد ورص الصفوف خاصة في هذه المرحلة، وأخذاً بأسباب النصر وإدراكاً منا لحجم المخاطر والتحديات ورغبة باستعادة روح الثورة، نعلن اندماجنا ضمن حركة الزنكي"

هذا وينتشر لواء بيارق الشام في ريف حلب الغربي، فيما ينتشر كتيبة أنصار الدين في بلدة ترمانين، وكتيبة أبو الحسن في بلدة كفر حلب.

ووفقاً لمحللين، فإن الاندماجات الأخيرة قد تكون مرتبطة بالتحركات العسكرية باتجاه منطقة عفرين، أو إرسال مؤازرات إلى جبهات القتال في ريفي إدلب وحماة.


صورة البيانات:

تعليقات الزوار

لم يتم العثور على نتائج

أضف تعليقًا

جميع المقالات تعبر عن رأي كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع