مراقب جزائري: النظام لا همّ له إلا البقاء في الحكم على حساب واقع مأساوي

الكاتب : سوريتنا ستبقى يفنون
التاريخ : ٦ ٢٠١٢ م

المشاهدات : 7761


مراقب جزائري: النظام لا همّ له إلا البقاء في الحكم على حساب واقع مأساوي

قال عضو بعثة المراقبين العرب (أنور مالك): "إن الدماء في سوريا لم تتوقف، فيوميًا نقف على جثث في حال لا تخطر على عقل بشر". موضحًا أن "العنف في تصاعد، ونحن في عجز عن فعل أي شيء للضحايا ممن يطالهم القنص والقصف والاغتيال".
وأشار إلى "أن الاختطاف مستمر والتعذيب فاق الحدود". وحذر من أن "سوريا تتجه نحو الدمار والحرب الأهلية، التي تغذى بالطائفية، والنظام لا همّ له إلا البقاء في الحكم على حساب واقع مأساوي، والأحياء المنكوبة لن تتراجع، بعد الذي تعرّضت له، ولا تزال".
واعتبر في صفحته على موقع "فيسبوك" أن العالم كله ينتظر البعثة العربية، وهي عاجزة ببروتوكول ميت، لا يتماشى مع الواقع، ومراقبين تحكمهم قيود حكوماتهم وأشياء أخرى". وقال مالك -وهو جزائري الجنسية-: "إن الوقت يجري نحو أفق آخر، لا نرضاه لهذا البلد الطيب"، وأكد: "ها أنا ذا أبرّئ ذمتي للشعب السوري البطل من مسرحية ولدت ميتة، وصارت عمياء. غابت الحقيقة وغاب الحق، وغربت شمس العرب في دهاليز الشام الحزينة".
وذكرت جريدة "زمان الوصل" أن مالك ممنوع من دخول بلده الجزائر، وانضم للبعثة العربية بصفته الشخصية.

المصادر: